مركزية "عباس" تُهدد.. سنضرب بيد من حديد كل من يحاول المساس بمكانة "عباس"
13/06/2018 [ 10:33 ]
إزالة الصورة من الطباعة

فتح ميديا - متابعات::


وجه أعضاء في مركزية "عباس" هجوماً لاذعاً على منظمي حراك "إرفعوا العقوبات عن غزة".


ووفقاً لإذاعة أجيال المحلية، فإن مركزية "عباس" قد هددت بالضرب بيد من حديد لكل من يحاول المساس بمكانة رئيس السلطة محمود عباس أو مركزيته متهمتاً منظمي الحراك بأنهم مرتزقة للإحتلال .


وكشف أحد منظمي حراك "إرفعو_العقوبات"، بأن إجتماعاً جمع كلاً من جبريل الرجوب وحسين الشيخ وكلاهما عضوان في مركزية "عباس" مع موفق سحويل أمين سر إقليم رام الله من أجل أن يخترق الحراك.


وأضاف، أن المخطط كان بإدخال 300 عنصر موالين لمركزية "عباس" بهدف إحداث مشاجرة كبرى في المظاهرات، وقد تم تسريب ذلك لـ"رامي الحمدالله"والذي بدروه قد إتخذ قراراً بمنع المسيرات المقررة اليوم.


وأوضح المصدر أن قرار منع المسيرات يهدف لتبرير قمع أجهزة أمن عباس للمسيرات تحت ذريعة عدم وجود ترخيص ووجود قرار بمنع المسيرات، ولذلك بدأ منظمي الحراك بالتحضير لتنظيم حشد كبير يوم الإثنين القادم الذي يلي عطلة عيد الفطر المبارك .


يشار إلى أن الاحتلال يفرض حصارا مشددا على القطاع منذ 13 عاما، فيما يفرض رئيس السلطة، محمود عباس منذ أكثر من عام إجراءات عقابية مشددة على القطاع ألقت بظلالها على الأوضاع الاقتصادية فيه بسبب خصم نحو 50% من رواتب الموظفين إضافة إلى قرارات أخرى.

Link Page: http://www.fatehmedia.net/ar/Details/185217