• فيسبوك Facebook
  • تويتر Twitter
  • قوقل + Google
  • يوتيوب Youtube
  • أر أر أس Rss
آخـر الأخـبار

الديمقراطية: خطاب عباس شرعنة وذريعة لأي عدوان (إسرائيلي) ضد غزة

الديمقراطية: خطاب عباس شرعنة وذريعة لأي عدوان (إسرائيلي) ضد غزة

فتح ميديا - متابعات::


انتقدت الجبهة الديمقراطية مضامين خطاب رئيس السلطة محمود عباس بالأمم المتحدة، والتي توعد خلالها بفرض اجراءات انتقامية جديدة ضد القطاع، ودعا فيه للعودة الى المفاوضات، واصفة الخطاب بمضامينه السياسية بـ"المكررة".


وقال عضو اللجنة المركزية للجبهة في لبنان أركان بدر في تصريحٍ صحفي إن تهديد عباس للقطاع سيستغل امريكيا واسرائيليا، ويصل الى حد شرعنة العدوان على القطاع القائم اساسًا، لا سيما في ظل تهديد الاحتلال بشنّ حرب طاحنة ضد القطاع.


وأوضح بدر أن عباس لم يتقدم بأي رؤية استراتيجية وذهب لاستدعاء الخطاب القديم، وطرح عناوين ما كان ينبغي له ان يطرحها، "فقضية المصالحة داخلية لا تناقش في اروقة الامم المتحدة، والتهديد بالعقوبات لن تسر سوى الكيان الاسرائيلي".


وأشار إلى أن ما يطرحه عباس بشأن العودة للمفاوضات فاقد للبعد الوطني، لا سيما وانه يصر على المرواحة في موقعه باتفاق اوسلو.