• فيسبوك Facebook
  • تويتر Twitter
  • قوقل + Google
  • يوتيوب Youtube
  • أر أر أس Rss
آخـر الأخـبار

خفة يد أم سِحر؟!.. ما هو إلا فن قليل ما يتقنه

خفة يد أم سِحر؟!.. ما هو إلا فن قليل ما يتقنه

فتح ميديا –غزة-تقرير//رؤى عوض::

الفن هو الإبداع في التعبير عن الحياة، فلن تخدم الفن أو العلم جمهرة الشعب إلا إذا عاش العلماء والفنانون بين صفوفه وأحبوا أفرداه وقدموا خدماتهم العلمية والفنية له، ولم يطالبوا بامتيازات خاصة لعزلهم عن مواطنيه.

هو ليس ساحر ولا كذاب، هي فقط خفة يد وحالة من تشتيت الانتباه والعقل والبصر، هذه هي الطريقة التي يتعامل بها فنانو خفة اليد ليبدعوا في الكرت أو ما يسمى بـ"الشَّدة"، فبأعوام وساعات طويلة من التدريبات المتواصلة أخرجت من قلب المعاناة فنان يطمح بالعالمية ليشارك في مسابقات أو حتى فرصة ذهبية ليتعلم مزيدا من هذا الفن خارج البلاد.

الفنان هشام السوسي البالغ من العمر 24 عاما قال في حديث خاص لـ"مفوضية الإعلام والثقافة": "بداية موهبتي كلاعب خفة كانت مابين عام 2011و2012 تقريبا، والتي نشأت من متابعة قنوات اليوتيوب التي تعرض مواهب خفة اليد والخدع البصرية في حين شدني فن الخدع البصرية أكثر من أي عروض أخرى، ومع التدريبات والممارسة وصلت للحرفية إلى حد ما".

وأضاف: "واجهت السخرية وألقاب كثيرة مابين ساحر وشخص يتعامل مع الشيطان ولكن الناس لا يستطيعون تفسير ما نقوم به، لذلك يطلقون تلك الأحكام، مشيرا إلى إحدى الصعوبات التي تواجهه في عمله هي عدم اقتناع غيره بأن ذلك يندرج تحت مسمى فن خفة اليد".

وتابع: "وصلنا إلي مرحلة التواصل مع أشخاص من خارج قطاع غزة لنتعلم بعض العروض، ومن ثم بدأت بتشكيل فريق يتكون من شابين أحدهم وصل إلى مرحلة متقدمة بعد التدريب واختص في مجال معين بالخدع البصرية، والآخر جاهز ومحترف من غزة وأسمينا الفريق "الأيدي الذهبية"، ومنها انطلقنا للعمل على نطاق أوسع وفي شهر ديسمبر لعام 2017 أقمنا حفل باسم "السحر الأسود".

وبين هشام أنه لا يوجد أي جهة داعمة لا مادياَ ولا معنوياَ لهذا الفن في قطاع غزة، لذا فكروا في السفر والتسجيل في برامج المواهب لعل وصولهم إلى تلك المسارح لتبني موهبتهم تخفف من معاناتهم في قطاع غزة، مشيرا إلى أنه لا يطمح بالعالمية لأن هذه المواهب موجودة بكثرة في العالم على عكس وجودها في فلسطين بشكل ضئيل جدا، فهم يعملون من أجل فلسطين وتمثيلها في كافة الدول والبرامج الثقافية والفنية على حد قوله.

 

يذكر أن فن الوهم فن قديم في الحضارة الفرعونية وانتشر في جميع أنحاء العالم، يعتمد على إيهام المشاهدين بمجموعة من القدرات الخارقة للطبيعة عن طريق استخدام الخداع البصري وخفة اليد، وشنت حرب على هذا الفن في بداية ظهوره في أوروبا في العصور الوسطى للاعتقاد بأنه مرتبط بالسحر الحقيقي، ولكنه تمدد وترعرع إلي أن وصل لقلوب البشرية.

» ألـبوم الصـور

كلمات دالّة: