بحر: الاحتلال ارتكب جرائم حرب بحق متظاهري مسيرات العودة
  • فيسبوك Facebook
  • تويتر Twitter
  • قوقل + Google
  • يوتيوب Youtube
  • أر أر أس Rss
آخـر الأخـبار

أكد أنها مستمرة ومتصاعدة

بحر: الاحتلال ارتكب جرائم حرب بحق متظاهري مسيرات العودة

بحر: الاحتلال ارتكب جرائم حرب بحق متظاهري مسيرات العودة

فتح ميديا – غزة::


قال الدكتور أحمد بحر رئيس المجلس التشريعي الفلسطيني بالإنابة أن الاحتلال الإسرائيلي استخدم جميع وسائل القوة المفرطة تجاه متظاهري مسيرات العودة السلمية، مؤكدا أن هذه الجرائم ترتقي لمستوى جرائم حرب يعاقب عليها القانون الدولي.


وأكد بحر خلال مشاركته في مسيرات العودة شرق مدينة غزة أن جرائم الاحتلال وتصعيده الخطير ضد أبناء شعبنا المدنيين لن يثنيهم عن مسيرات العودة، وستستمر وتتصاعد حتى تحقق أهدافها، معتبرا أن مسيرات العودة شكلت رافعة للقضية الفلسطينية وأعادتها على قمة الأحداث الدولية من جديد.


وثمن موقف أهالي شعبنا في الخان الأحمر وصمودهم في وجه الاحتلال، الذي يحاول اقتلاعهم من ارضهم، داعيا أبناء شعبنا في القدس والضفة الغربية وأهالي 48 الى الانتفاض بوجه المحتل ودعم ومساندة أهالينا في الخان الأحمر.


ووصف بحر مصادقة ما يسمى الكنيست  على قانون القومية بأنه أحد أكبر وأخطر الجرائم  التي تستهدف حقوقنا وهويتنا ووجودنا الوطني على أرضنا الفلسطينية منذ النكبة الأولى عام 1948 وحتى اليوم.


وأكد أن هذا القانون لا يعد إعلان حرب فحسب بل إنه يشكل حربا حقيقية بكل معنى الكلمة على كل ما هو فلسطيني، مشيرا إلى أن هذا القانون تخطى كل المحرمات وتجاوز كل الخطوط الحمراء مع شعبنا الفلسطيني وقضيته الوطنية.


وشدد على دعم المجلس التشريعي لخطوات المصالحة وانهاء الانقسام على أساس الثوابت الوطنية ووحدة الوطن، وذلك ضرورة وطنية وأولى الخطوات العملية لتحدي صفقة القرن.


وأكد بحر على أن شعبنا سيقاوم كافة الإجراءات المحلية والدولية والعقوبات المفروضة على قطاع غزة، حتى النصر والتحرير، ولن يستسلم بصمود أبنائنا وعزيمتهم في الإرادة والتحدي وصولا لحياة كريمة في دولة مستقلة عاصمتها القدس الشريف.