• فيسبوك Facebook
  • تويتر Twitter
  • قوقل + Google
  • يوتيوب Youtube
  • أر أر أس Rss
آخـر الأخـبار

"الشبيبة الفتحاوية" تحمل إدارة جامعة الاقصي مسؤولية اتباع سياسة الكيل بمكيالين

"الشبيبة الفتحاوية" تحمل إدارة جامعة الاقصي مسؤولية اتباع سياسة الكيل بمكيالين

فتح ميديا - غزة::


حملت حركة الشبيبة الفتحاوية في ساحة غزة، رئيس السلطة محمود عباس وأدواته في قطاع غزة، مسؤولية الاحداث المؤسفة التى حدثت في فرع خانيونس التابع لجامعة الاقصى بغزة.


وقالت الشبيبة الفتحاوية في بيان لها، "تفاجأ كوادر وابناء الشبيبة الفتحاوية بجامعة الأقصى (فرع خانيونس) صباح أمس الأحد الموافق ١٥/٤/٢٠١٨، محاولة بعض أدعياء الشرعية فرض إملاءاتهم ومنهجهم الإقصائي وبتغطية كاملة من إدارة الجامعة، مما خلق حالة من الاحتقان والاستهجان لدى العديد من الطلاب، أدت إلى وقوع شجارٍ بين أبناء وكوادر شبيبة فتح وبعض الطلبة المحسوبين على تيار عباس.


كما حملت الشبيبة الفتحاوية بساحة غزة، إدارة جامعة الأقصى مسؤلية الأحداث المؤسفة التي حدثت في فرع خانيونس، ممثلة برئيس الجامعة الدكتور كمال الشرافي وعمادة شئون الطلبة، والتي اتبعت سياسة الكيل بمكيالين والانحياز لمصالحهم الضيقة.


واصافت الشبيبة، "لن نسمح باستمرار سياسة التهميش والإنتقائية التي تمارسها إدارة الجامعة، وسندافع عن حقوق الطلبة في ممارسة انشطتهم النقابية والطلابية".


ودعت إلى ضرورة إجراء انتخابات مجالس الطلبة بأسرع وقت، لإعادة ترتيب وإحياء الحركة الطلابية.


وطالبت المؤسسات الحقوقية في قطاع غزة للضغط على إدارة جامعة الأقصى ودعوتها للتراجع فوراً عن سياسة انتهاك لحقوق الطلاب في العمل النقابي.