عاجل
عاجل
  • فيسبوك Facebook
  • تويتر Twitter
  • قوقل + Google
  • يوتيوب Youtube
  • أر أر أس Rss
آخـر الأخـبار

الفلسطينيون انتقلوا باقتدار إلى مرحلة إدارة المصالحة

أبو زايدة: الأوضاع في غزة لن تعود إلى ما كانت عليه قبل لقاءات القاهرة الأخيرة

أبو زايدة: الأوضاع في غزة لن تعود إلى ما كانت عليه قبل لقاءات القاهرة الأخيرة

فتح ميديا – متابعات


أكد القيادي في تيار الإصلاح الديمقراطي بحركة «فتح» الدكتور سفيان أبو زايدة، أن الأوضاع لن تعود في قطاع غزة إلى ما كانت عليه قبل جلسات الحوار الوطني التي عُقدت في مصر بين الفصائل الفلسطينية قبل أيام.


وقال أبو زايدة في تدوينة له عبر صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك": "بعد كل هذا السجال، نسطيع القول أن الفلسطينيين انتقلوا باقتدار من مرحلة إدارة الانقسام إلى مرحلة إدارة المصالحة".


وأضاف: "غير واثق كم سيتسغرق هذا الأمر من الوقت، وغير واضح بالنسبة لي كيف ستتطور الأمور، على الأقل حتى الآن، شيء واحد أكاد أكون متأكد منه وهو أن الأوضاع لن تعود في غزة إلى ما كانت عليه قبل لقاءات القاهرة الأخيرة".


وكانت الفصائل الفلسطينية قد اجتمعت قبل أيام في القاهرة وناقشت عدد من الملفات الخاصة بمسار المصالحة في مقدمتها ملف تمكين الحكومة، والذي هيمن على مسار المناقشات.


وكان البيان الختامي للحوارات، قد أكد أهمية الوحدة الوطنية بما يعزز نضال شعبنا في الوطن والمنافي من أجل تحرير ارضه وإنجاز حقه في إقامة دولته المستقلة كاملة السياسة على كامل الأراضي الفلسطينية المحتلة عام 67 وعاصمتها القدس، وضمان حق العودة للاجئين لأراضيهم وديارهم التي هجروا منها، وكذلك توحيد جهود كافة القوى لخدمة أبناء شعبنا وتعزيز صموده والتخفيف من معاناته اليومية بكل أشكالها


كما رحب المجتمعون بالاتفاق الذي تم 12/10/2017، بين حركتي فتح وحماس برعاية مصرية، حيث عبر الجميع عن دعمه لهذا الاتفاق، باعتباره بداية عملية لإنهاء الانقسام بجميع جوانبه.