• فيسبوك Facebook
  • تويتر Twitter
  • قوقل + Google
  • يوتيوب Youtube
  • أر أر أس Rss
آخـر الأخـبار

بالصور|| «الحوار الجزائرية» تبدأ سلسلة حلقات لسيرة الزعيم الراحل «ياسرعرفات» النضالية

بالصور|| «الحوار الجزائرية» تبدأ سلسلة حلقات لسيرة الزعيم الراحل «ياسرعرفات» النضالية

فتح ميديا - متابعات


بدأت جريدة الحوار الجزائرية، اليوم الاثنين، بنشر سيرة الرئيس الشهيد ياسر عرفات، تحت عنوان«ملف الشهيد ياسر عرفات فى الضمير الوطنى».


وخصصت "الحوار" زاوية لنشر ملف الرئيس عرفات على أجزاء، بدأت من اليوم وتستمر لمدة 15 يوما.


ويتضمن الجزء الذي نشر اليوم ،على الإفتتاحية التي تذكر أبرز المحطات في مسيرة ياسر عرفات النضالية، وصولا إلى استشهاده.


افتتاحية الملف - ياسر عرفات ... فى الضمير الوطنى


في يوم ذكراك ..تنحني القامات


الافتتاحية


في ميدان القلوب تربعت صورة الفدائي الاول, اخترقت سيرتة قلوب الشعوب, انه الزعيم المؤسس ياسر عرفات, سيد الشعب والقضية، عشِقَ الأرض والسلاح والزيتون ,إنه اسم بحجم وطن، هو مفجّر الثورة، ومعلم الأمم.
لقد كان ياسر عرفات الفصل الاطول في حياتنا وكان إسمه احد اسماء فلسطين الجديدة الناهضة من رماد النكبة إلي جمرة المقاومة وإلي الدولة التي اعلنت في الجزائر الشقيق في الخامس عشر من نوفمبر للعام 1988, والذي كان له دورا بارزا في احتضان الثورة الفلسطينية, فكانت الجزائر الحضن الدافئ للثورة قيادة وشعبا .
لم تكن حياة الراحل الرمز ياسر عرفات إلا تاريخا متواصلا من النضال والمعارك التي خاضها وأسس من خلالها تاريخا جديدا لفلسطين, بحيث غدت القضية الفلسطينية رمزا عالميا للعدالة والنضال , وجعل من كوفيتة رمزا يرتديه كافة احرار العالم ومناصري قضايا السلم والعدالة العالميين.
إن شخصية الياسر الكاريزمية القيادية وشجاعته الهائلة وطباعه الودودة الرقيقة جعلته مقرباً إلى قلوب الجميع على مستوى العالم، وجعلت منه نموذجاً يجمع بين الإنسان والسياسي والزعيم والوطني المغوار.
لقد علم ابو عمار الاجيال أن طريق تحرير القدس وفلسطين ترسمه تضحيات الشهداء والجرحى وأبناء هذا الشعب من خلال مسار الثورة والنضال الذي يعد البوصلة الحقيقية التي تزداد قوة وصلابة مع البناء والوحدة وتقديم الفداء لأرضنا المقدسة لمواجهة الاحتلال والاضطهاد والممارسات العدوانية ضد شعبنا.
لقد تزينت سنوات نضال القائد بصبر زيتون فلسطين وصلابة أرضها من خلال تعميم ثقافة النضال والسلام معاً. غاب أبو عمار صاحب الشخصية القيادية، صاحب المقدرات الوطنية والعسكرية ، بعد أن وهب نفسه في سبيل القضية، من أجل فلسطين، وقد حمل السلاح والكوفية على كتفيه، وجمع الشعب على عبارة واحدة على القدس رايحين شهداء بالملايين.
سيبقى الزعيم الخالد ياسر عرفات على الدوام رمزاً وطنياً عالياً شامخاً، سجل نضاله الوطني لصالح القضية طوال ما يزيد عن نصف قرن من الزمان قضاها مناوراً ومحاوراً، وستظل كلماته تزين جدار ذاكرة التاريخ . وأقل الوفاء منا لفارس الشهداء في ذكراه الطيبة أن نكون الاوفياء لسيرته ووصاياه ، ونصتف تحت علم واحد وصوت واحد ومشروع واحد وأن نتمسك بخطه السياسي ونواصل المسير على ذات الدرب ونعيد الوحدة الوطنية بين أبناء هذا الوطن، ونسير على دربه النضالي من أجل عودة اللاجئين وتحرير الأسرى، وألا نقبل تجاوز حقوقنا في الحرية والاستقلال، فلن تهدأ جفون أي فلسطيني حر وغيور على أرضه ووطنه وعرضه إلا بتحرير كل شبر من أرض فلسطين دولتنا العتيدة وعاصمتها القدس الشريف.

» ألـبوم الصـور

ياسر عرفات
ياسر عرفات