• فيسبوك Facebook
  • تويتر Twitter
  • قوقل + Google
  • يوتيوب Youtube
  • أر أر أس Rss
آخـر الأخـبار

الحلاق: نحن في أخطر مراحل ترتيب البيت الفلسطيني

الحلاق: نحن في أخطر مراحل ترتيب البيت الفلسطيني

فتح ميديا - غزة


قال المستشار "جلال الحلاق"، الحقوقي الفلسطيني، إن قرار محكمة الاحتلال العليا بتجميد قرار تقليص كهرباء غزة وإعادة الكمية التي قلصها الاحتلال، تعني أن الاحتلال بكل مكوناته أيقن أن المصالحة جرت وأنه ما من تراجع عنها، وهي المسألة التي تسيء بالأساس إلى رئيس السلطة محمود عباس، الذي لم يتخذ أي إجراء تجاه رفع قراراته تجاه أبناء الشعب الفلسطيني في غزة.


وأوضح الحلاق في تدوينه له على موقع التواصل الاجتماعي «فيس بوك» تحت عنوان «سبق السيف العزل : أصدرت محكمة الاحتلال العليا قرارها بتجميد قرار تقليص كهرباء غزة، واعادة كمية الكهرباء التي قلصتها الشركة الاسرائيلية، وذلك بناء على طلب السلطة.


وأضاف: « لن نفسر عكس الموجود، إذ استبق الاحتلال قرار الرئيس رفع العقوبات عن غزة، وهذا الحدث فيه رأيين:  الأول: أن الاحتلال حنون أكثر من الرئيس على شعبه. .. الثاني: أن الاحتلال اصطنع وقيعة بين الرئيس وشعبه».


وأكمل :« وفي الحالتين خرج  الرئيس خسران، لأنه لم يتخذ القرار في الوقت المناسب».


واعتبر الحلاق أن ثمة فائدة في الموضوع وهي أن« الاحتلال بكل مكوناته قد تيقن ان المصالحة حدثت وليس هناك تراجع، ويمدون أدواتهم للتخريب وكأنه لا علاقة لهم بالأحداث».


ودعا الحلاق أبناء شعبنا للانتباه  كوننا أخطر المراحل الآن وهي إعادة ترتيب بيتنا الوطني.