عاجل
عاجل
  • فيسبوك Facebook
  • تويتر Twitter
  • قوقل + Google
  • يوتيوب Youtube
  • أر أر أس Rss
آخـر الأخـبار

ناسا تطمئن سكان الأرض: الكويكب «تي سي 4» لن يشكل أي خطورة

ناسا تطمئن سكان الأرض: الكويكب «تي سي 4» لن يشكل أي خطورة

فتح ميديا – متابعات


طمأنت وكالة الفضاء الأمريكية "ناسا" سكان الأرض، بخصوص الأخبار التي انتشرت حول اصطدام الكويكب "2012 تي سي 4" بالكرة الأرضية، مؤكدة أنه سيعبر بسلام قرب الكرة الأرضية يوم الخميس المقبل بدون أن يشكل خطورة.


وكشفت الجمعية الفكلية بجدة في تقرير لها، أن الكويكب المذكور خضع لمراقبة مركز دراسات الأجسام القريبة من الأرض بمختبر الدفع النفاث التابع لوكالة الفضاء "ناسا" بجانب عدة مراصد حول العالم، لافته إلى أنه منذ الصيف الماضى معروف بأن الكويكب لن يصطدم بالأرض، ولكن كان يعتقد بأن الكويكب سيعبر من مسافة قريبة جدا بحوالى 6.800 كيلومتر .


وتابعت الجمعية: "في أواخر يوليو الماضى وبعد عدة سنوات تم رصد الكويكب من جديد بالتلسكوب و الأرصاد الجديدة حسنت المعلومات حول مداره وحساب أفضل لأقرب مسافة إلى الأرض ولذلك نعلم الأن بأن الكويكب سيعبر من مسافة حوالى 50.000 كيلومتر فوق سطح الأرض".


وقالت إن الكويكب سيقع فى أقرب نقطة من الأرض عند حوالى الساعة 5:42 صباحا بتوقيت غرينتش ، وسيكون قريب كفاية بحيث أن جاذبية كوكبنا سوف تغير قليلا شكل مساره ، وفى وقت لاحق من نفس اليوم عند الساعة 7:19 مساء بتوقيت غرينتش سيعبر الكويكب من مسافة حوالى 277.000 كيلومتر من القمر.


وأشارت إلى أن الكويكب حاليا يتحرك بسرعة حوالى 50.000 كيلومتر بالساعة ولمعانه الظاهرى يزداد مع اقترابه ولكن لن يشاهد بالعين المجردة والراصدين بالتلسكوب والمتمرسين سيتمكنون من رصده وسيكون رصد الكويكب أفضل بالنسبة للراصدين فى أمريكا الجنوبية فالكويكب سيندفع من أمام مجموعه نجوم الجدى عبر مجموعه نجوم المجهر إلى مجموعه نجوم القوس الجنوبى خلال ساعات المساء الأولى .


وأوضحت أنه سيتم تعقب الكويكب أثناء عبوره فى قبة السماء وهذا أمر مهم فالحسابات التى أجريت فى أكتوبر الجارى تستند فى الأصل على عمليه تعقب الكويكب لمدة سبعة أيام فقط بعد فترة قصيرة من اكتشافه فى 2012.


وقالت إنه بحسب قياسات السطوع التى أجريت خلال سبعة أيام فى 2012 فان التقديرات تشير الى حجم الكويكب ما بين 10 الى 30 مترا مقارنه بالنيزك الذى انفجر فى الغلاف الجوى بسماء مدينة تشيليابينسك الروسية فى فبراير 2012 وتسبب فى إصابة 1500 شخص و الحاق أضرار لأكثر من 7000 بناية، ويقدر ان نيزك تشيليابينسك قبل ان يضرب الغلاف الجوى للأرض بلغ عرضه 20 مترا.


ويعرف أيضا أن الكويكب "2012 تى سى 4" يدور حول محوره بشكل سريع وأنه قام بعد اقترابات من الأرض في الماضي.