عاجل
عاجل
  • فيسبوك Facebook
  • تويتر Twitter
  • قوقل + Google
  • يوتيوب Youtube
  • أر أر أس Rss
آخـر الأخـبار

استشهاد رجل أمن تابع لحماس إثر تفجير انتحاري على معبر رفح

استشهاد رجل أمن تابع لحماس إثر تفجير انتحاري على معبر رفح

فتح ميديا – رفح


استشهد رجل أمن تابع لحركة حماس، وأصيب 4 آخرون بجروح متفاوتة، إثر  قيام شخص بتفجير نفسه بقوة أمنية جنوب قطاع غزة، فجر الخميس.


وأفاد المتحدث باسم وزارة الداخلية والأمن الوطني في غزة إياد البزم، بأن قوة أمنية أوقفت شخصين لدى اقترابهما من الحدود، شرق معبر رفح جنوب قطاع غزة،  في ساعة مبكرة من فجر الخميس، فقام أحدهما بتفجير نفسه، ما أدى إلى مقتله وإصابة الآخر، فيما أصيب عدد من أفراد القوة الأمنية أحدهم بجراح خطيرة (قبل أن يعلن لاحقا عن استشهاده)، وتم نقل الإصابات إلى مستشفى أبو يوسف النجار لتلقي العلاج.


وقال شهود عيان من رفح، إن عنصراً من حركة "حماس" يدعى نضال الجعفري (28 عام)، استشهد عقب قيام المواطن مصطفى كلاب بتفجير نفسه بمجموعة من "حماس" بحزام ناسف على معبر رفح، وأشاروا إلى أنه تم نقل القتلى والجرحى إلى مستشفى أبو يوسف النجار في رفح والمستشفى الأوروبي في مدينة خان يونس المجاورة، حيث وصفت حالة اثنين من الجرحى بالحرجة.


وأوضح الشهود أن الحادثة جرت خلال محاولة شخصين التسلل إلى الأراضي المصرية، عبر مدينة رفح جنوب القطاع، وتم اعتراضهما من قبل عناصر حماس، فقام أحدهما بتفجير نفسه ما أدى إلى مقتله وآخر من حماس، فيما أصيب خمسة آخرين بجراح متفاوتة.


وزفت كتائب الشهيد عز الدين القسام، الجناح العسكري لحركة حماس، الشهيد الجعفري، مشيرة إلى أنه قائد ميداني في قوة "حماية الثغور"، وأنه ارتقى إثر تفجير "أحد عناصر الفكر المنحرف، نفسه، على الحدود الفلسطينية المصرية".


وشددت حركة حماس من إجراءاتها الأمنية على الشريط الحدودي بين مصر وغزة، تنفيذا لتفاهمات توصلت لها مع السلطات المصرية مؤخرا.


ويعد هذا الحادث هو "الأسوأ" الذي يقع بين حركة حماس، وعناصر التنظيمات المتشددة، منذ اشتباكات مسجد "ابن تيمية" برفح، التي أسفرت عن مقتل وإصابة العشرات، في 15 أغسطس/آب 2009 بعد أن أعلن زعيم جماعة "أنصار الله"، إقامة إمارة إسلامية.