• فيسبوك Facebook
  • تويتر Twitter
  • قوقل + Google
  • يوتيوب Youtube
  • أر أر أس Rss
آخـر الأخـبار

44 قتيلاً في احتجاجات فنزويلا

44 قتيلاً في احتجاجات فنزويلا

فتح ميديا - وكالات


لقي 44 شخصاً في فنزويلا مصرعهم خلال موجة الاحتجاجات الأخيرة ضد حكومة الرئيس نيكولاس مادورو، وذلك منذ بدء الاحتجاجات في 4 نيسان الماضي.


ولجأت الحكومة الفنزويلية إلى إجراءات صارمة في محاولة لقمع الاحتجاجات من جانب المعارضة، التي تتهمها الحكومة بالتخطيط لانقلاب.


وأثارت الأزمة في فنزويلا قلق المجتمع الدولي.


في الوقت نفسه، انضم مندوبا بوليفيا وأوروجواي لدى الأمم المتحدة إلى كراكاس أمس الأربعاء في رفض محاولات الولايات المتحدة للتعامل مع الأزمة السياسية والاقتصادية التي تشهدها البلاد في مجلس الأمن.


وقالت المندوبة الأمريكية لدى الأمم المتحدة نيكي هيلي إن فنزويلا عرقلت محاولات لبحث الأوضاع في مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة وبمنظمة الدول الأمريكية.


وأضافت هيلي للصحفيين: "نحن لا نسعى وراء إجراء من جانب مجلس الأمن، إن ما نتطلع إليه هو إخطار مجلس الأمن بالوضع بشكل دقيق".


ورفض مندوب فنزويلا رافاييل راميريز مساعي الولايات المتحدة للتدخل، وقال للصحفيين: "إنها قضية محلية".


وأضاف: "نحن خارج جدول أعمال مجلس الأمن لأننا لن نكون أبدا تهديدا للسلام والأمن سواء دوليا أو في المنطقة.. أبدا".


وتطالب المعارضة بإجراء انتخابات جديدة وإطلاق سراح المعتقلين السياسيين، وكذلك السماح بدخول المساعدات الإنسانية وسط نقص حاد في الغذاء والدواء.


وكانت فنزويلا أعلنت في 26 نيسان أنها سوف تنسحب رسميا من منظمة الدول الأمريكية بسبب اجتماع من المقرر أن يعقد في 31 أيار الجاري لمناقشة الأزمة.