• فيسبوك Facebook
  • تويتر Twitter
  • قوقل + Google
  • يوتيوب Youtube
  • أر أر أس Rss
آخـر الأخـبار

فلسطين تحصد جائزتين من ضمن جوائز نابولي العالمية

فلسطين تحصد جائزتين من ضمن جوائز نابولي العالمية

فتح ميديا _ايطاليا


منحت أكاديمية فيديريكو الثّاني في إيطاليا بعد ظهر أمس السّبت في احتفال مهيب جوائز نابولي العالميّة لعدد كبير من المبدعين العالميّين من إيطاليا ودول أخرى.


وقد حصلت فلسطين على جائزتين , واحدة للشّاعر رشدي الماضي من حيفا والأخرى للإعلامي كمال ابراهيم من المغار, كما حصلت تونس على جائزة للشّاعرة ميلاء صمود مع العشرات من المبدعين العالميّين من ايطاليا ودول أخرى.


و قررت لجنة التَّحكيم في أكاديمية فيديريكو الثّاني تقييم ترشيح الفائزين للمؤتمر السابع للفنون والثقافة لمدينة نابولي بذكرى "انطونيو ديكورتيس توتو" وتم منحهم هذه الجائزة تقديرًا لانتاجهم وابداعهم كلّ في مجاله.


وسلمت الجوائز في احتفال رسمي كبير تمّ فيه توزيع جائزة نابولي العالميّة وشهادات التّكريم بحيث شملت القائمة هؤلاء المبدعين العرب الذين رَشحَت انتاجاتهم جمعيّة الزيتونة ونجحوا في الحصول بعد بحث وفلترة عشرات المرشحين على جائزة نابولي بحيث حصل رشدي الماضي على الجائزة كشاعر للإنسانيّة وكمال ابراهيم كإعلامي وميلاء صمود التونسية كشاعرة.


وشهد الاحتفال اهتمامًا كبيرًا من وسائل الاعلام والتّلفزة الايطالية والعالميّة وتخلله فقرات موسيقيّة وكلمات تكريم المبدعين وتوزيع الشّهادات عليهم.


ويُذكر أنّ هذا الاحتفال أقيم احياءً لذكرى الفنان الإيطالي المشهور أنطونيو دكورتيس توتو.


يشار الى أن أكاديميّة فيديريكو الثّاني التي مَنَحَت هذه الجوائز أًنشِئَت في عام 2008 على يد النّاشط العالمي دومينيكو كانوني الّذي يُعتبر من الأعضاء النشطين في البرلمان العالمي للأمن والسّلام حتى عام 2011 وهو ضليع في الفن والآداب والثقافة العالمية ويكرِّس نشاطه من اجل السلام العالمي.