عاجل
عاجل
  • فيسبوك Facebook
  • تويتر Twitter
  • قوقل + Google
  • يوتيوب Youtube
  • أر أر أس Rss
آخـر الأخـبار

فيديو - ترامب يعترف: روسيا كانت وراء القرصنة على الانتخابات

فيديو - ترامب يعترف: روسيا كانت وراء القرصنة على الانتخابات

فتح ميديا- واشنطن


هاجم الرئيس الأمريكي المنتخب دونالد ترامب، اليوم الأربعاء، الاستخبارات الأمريكية ووسائل الإعلام مجددًا، مشيرًا إلى أنهما نشرا معلومات مغلوطة، بشأن تقارير أشارت إلى أن روسيا تمتلك معلومات تساوم بها ترامب.


واتهم ترامب إدارة الرئيس باراك أوباما بخلق تنظيم "داعش"، داعيا للتعاون مع روسيا للقضاء على التنظيم.


كما اتهم الديمقراطيين بالإهمال وبتسهيل عمليات الاختراق الإلكتروني.


وأعلن ترامب في أول مؤتمر صحفي له عقده في نيويورك، "ربما وكالات الاستخبارات قامت بنشر الأخبار الكاذبة خلال وسائل الإعلام، مشيرا إلى أن كل المعلومات السرية التي سربت من الاجتماع المتعلق بقرصنة عارية من الصحة.


وأضاف ترامب "بعض وسائل الإعلام تتداول معلومات مغلوطة بشأن الإدارة الجديدة. وأكد ترامب، أن روسيا يمكن أن تكون شريكا فعالا في محاربة تنظيم "داعش" الإرهابي.


وأعرب ترامب، عن أمله في وجود لغة مشتركة بينه وبين الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، مؤكداً أن روسيا يمكن أن تكون شريكا فعالا في محاربة تنظيم "داعش" الإرهابي.


وأوضح ترامب أن هناك روحا إيجابية يقول كثيرون إنهم لم يروها من قبل، وبمرور الوقت سيكون هناك المزيد من الأخبار الجيدة، مشدداً على أن الإدارة الجديدة ستضم شخصيات عدة تتمتع بالكفاءة.


وقال  ترامب، لأول مرة إنه يعتقد أن روسيا كانت وراء القرصنة قبل الانتخابات الأمريكية، "أعتقد أنها كانت روسيا"، مضيفاً أن روسيا ليست الدولة الوحيدة التي تهاجم أمريكا بالقرصنة الإلكترونية، واتهم الديمقراطيين بعدم اتباع إجراءات التأمين الإلكتروني الكافية، وذلك في أول مؤتمر صحفي له منذ انتخابه.


وحول العلاقات الروسية الأمريكية، رأى ترامب أن "حقيقة حب (الرئيس الروسي فلاديمير) بوتين له هي ميزة".


كما تطرق إلى احتمال تضارب المصالح نظراً إلى أعماله التجارية خلال رئاسته، قائلاً: "عُرض على صفقة بملياري مع مُطوّر كبير في دبي خلال نهاية الأسبوع، ورفضتها. ولم يكن علي فعل ذلك، لأنه لا يوجد تضارب مصالح مع وضعي كرئيس،" مؤكداً أن بإمكانه إدارة أعماله التجارية ورئاسة الدولة في الوقت نفسه، ولكنه لا يعجبه مظهر ذلك. وأعلن ترامب أن ابنيه سيديران شركته بأسلوب "مهني" ولن يناقشا إدارتها معه.


ورداً على سؤال حول الكشف عن عائداته الضريبية، قال ترامب إنه لن يُفصح عنها، مشيراً إلى أنه "فاز بالفعل" ورأى أن لا أحد يهتم بعائداته الضريبية سوى الإعلام.